البيع المباشر والتسويق الشبكي
البيع المباشر والنظام الهرمي

الكثير من الأفراد يخلطون بين البيع المباشر والنظام الهرمي، وفي حقيقة الأمر كلاهما من الطرق التي يمكن أن تساعد الأفراد في توفير دخل إضافي، ولكن إحداهما يمكن أن توفر دخلاً مستداماً والآخر لا يمكنه ذلك، لذلك يختلف البيع المباشر عن النظام الهرمي في العديد من الجوانب، كما أن النظام الهرمي قد يكون غير قانونياً في الكثير من الأحيان، وفي هذه المقالة سوف نمدكم بكافة التفاصيل حول الفرق بين البيع المباشر والنظام الهرمي، كما سنوضح لكم في نهاية مقالنا كيف تعمل كيونت وما النظام الذي تتبعه.

البيع المباشر والنظام الهرمي

إن البيع المباشر والنظام الهرمي هو أحد الأشكال التي يمكن من خلالها توليد دخل إضافي وأرباح، وهذا هو الأمر الوحيد الذي يشتركون فيه، فيما عدا ذلك فالفرق بينهما كبير وواضح.

وحتى نتمكن من تناول الفرق بين البيع المباشر والنظام الهرمي سنحتاج للتعرف على كل مفهوم بشكل منفصل وتوضيح آلية عمله أيضاً، وذلك للتفرقة بين كل منها بالتفصيل، وهذا ما سنتناوله في الفقرات القادمة.

ما هو البيع المباشر Direct Selling 

في إطار حديثنا عن الفرق بين البيع المباشر والنظام الهرمي، سنحتاج لتناول كل مفهوم بشكل منفصل في البداية حتى نتمكن من التفرقة بين البيع المباشر والنظام الهرمي بشكل مفهوم.

ويُعَد البيع المباشر هو أحد الطرق التي يمكن أن تساعد الأفراد في توفير دخل إضافي لهم، والمقصود بالبيع المباشر هي تلك العملية التي يتم من خلالها تسويق المنتجات والخدمات مباشرة إلى المستهلكين، وذلك إما من المنزل أو مكان العمل.

ويتم أثناء عملية البيع المباشر يقوم البائع المباشر شرح وعرض المنتجات أو الخدمات بطريقة ما وجهاً لوجه أو عبر التواصل الهاتفي أو الكتابي دون وجود موقع فعلي للبيع بالتجزئة.

كيف يعمل البيع المباشر Direct Selling ؟

أما عن طريقة عمل البيع المباشر، فهو يتم من خلال قيام البائع المباشر بتسويق مجموعة من المنتجات وشرحها للمستهلك وتوزيع تلك المنتجات في مقابل الحصول على دخل مقابل كل عملية بيع ناجحة.

وهناك أكثر من طريقة يمكن من خلالها توزيع السلع والخدمات في البيع المباشر، وأهمهم التسويق متعدد المستويات والتسويق الشبكي، ويكون مصدر دخل البائع المباشر هو مبيعات المنتجات التي قام بتسويقها وتوزيعها بشكل ناجح.

لذلك فالبيع المباشر هو فرصة عمل حقيقية يكون لها مصدر دخل حقيقي وشرعي وكذلك هناك جمهور مستهدف يحصل على منتجات أو خدمات حقيقية.

كما أن البيع المباشر يكون له نصوص قانونية متفق عليها عند التعاقد، كما يمكن للبائع المباشر أن ينسحب وفقاً لشروط العقد واسترداد مستحقاته أيضاً، وذلك على عكس النظام الهرمي كما سنوضح فيما بعد.

طريقة توليد الدخل في البيع المباشر Direct Selling

في البيع المباشر يتم توليد الدخل بشكل أساسي من خلال بيع المنتجات والخدمات وتوزيعها على المستهلكين النهائيين، وبالتالي يكون العائد مقابل بيع منتجات حقيقية.

والدخل في البيع المباشر يتوقف على عدد المبيعات الناجحة، فكلما زادات المبيعات كلما زاد الدخل أو العوائد المتوقعة من البيع المباشر.

ما هو النظام الهرمي Pyramid scheme؟

بعد أن عرضنا ماهية البيع المباشر وسياساته وكذلك كيفية عمله، وفي إطار حديثنا عن الفرق بين البيع المباشر والنظام الهرمي، سننتقل الآن للحديث عن ماهية النظام الهرمي وكيفية عمله وكذلك أهم سياساته.

والنظام الهرمي هو بمثابة شبكة متعددة الطبقات من المشتركين في نظام تداول الأموال، ويتكون من مجموعة من المشتركين الذي يحاولون جذب مشتركين جدد تحتهم للحصول على أموال.

أي أن مصدر الدخل الأساسي في النظام الهرمي هو تجنيد مشتركين جدد، في المقابل كل تسجيل جديد من طرفك تحصل على أموال مقابل ذلك، فهو لا يركز على بيع وتقديم المنتجات.

 

كيف يعمل النظام الهرمي Pyramid scheme؟

أما عن آلية عمل النظام الهرمي فهي مختلفة تماماً عن البيع المباشر، حيث أنه في النظام الهرمي يتم الأمر من خلال تجنيد أو دعوة مشتركين جدد للانضمام إلى النظام في مقابل تقديم وعود بأرباح ضخمة.

في النظام الهرمي لا يتم خلق الاستثمارات أو بيع المنتجات، بل فقط جذب مشتركين جدد ليسجلوا تحت مشترك قديم، وفي المقابل يحصل هذا المشترك القديم على ربح نظير كل تسجيل جديد من ناحيته، فهو مثل نظام الإحالات تماماً.

كما أن النظام الهرمي غير مستدام الربح، لأنه كلما تضاعف الأشخاص المسجلين كلما قلت نسب الأرباح بشكل كبير حتى كادت تختفي وينتهي هذا النظام.

طريقة توليد الدخل في النظام الهرمي  Pyramid scheme

أما عن طريقة توليد الدخل في النظام الهرمي، فهي كلها مبنية على العوائد التي يحصل عليها المشترك القديم نظير تجنيد المشاركين الجدد باسمه.

أي أن الأموال من المشاركين الجدد، لا يتم استثمارها أو استخدامها في أي عمليات بيع أو شراء، فقط يتم استخدامها كعمولات لدفع عمولات التوظيف للمشاركين السابقين.

كما أن الدخل في النظام الهرمي يتوقف فقط على عدد الأعضاء الجدد المجندين أو الذين سيسجلون تحت اسم مشترك قديم، كما أنه كلما زادت عدد المسجلين كلما قلت العوائد المتوقعة.

وذلك لأن النظام الهرمي ليس قائماً على عمليات بيع وشراء، بل على عمولات دخول الأعضاء الجدد، ففي هذا النظام تزداد احتمالية عدم جني الكثير من الأعضاء أية أموال.

وكذلك لا يوجد في النظام الهرمي أية سياسات واضحة، ولا يمكن للشخص استرداد أمواله التي دخل بها في هذا النظام، لذلك يُعتبَر النظام الهرمي أحد الأشكال الغير قانونية.

ما الفرق بين البيع المباشر والتسويق الشبكي؟

الآن تعرَّفنا على ماهية كل من البيع المباشر والنظام الهرمي وآلية عمل كل منهما وكيف يتولد الدخل فيهما، لعلك بدأت تفرق بين كلا النوعين بنفسك.

ولكن إليك عدد من النقاط التي تركز على توضيح الفرق بين البيع المباشر والنظام الهرمي بشكل تفصيلي أكثر تنظيماً:

من حيث مصدر الدخل

  •       البيع المباشر يعتمد على مبيعات السلع والخدمات كعوائد أو دخول للبائعين المباشرين.
  •       النظام الهرمي يعتمد على العمولات التي يتم توليدها نظير تسجيل مشتركين جدد من خلال المشتركين السابقين.

من حيث الخدمات والمنتجات المقدمة

  •       البيع المباشر يتضمن تقديم سلع ومنتجات حقيقة أو خدمات فعلية يتم تسويقها وتوزيعها على المستهلكين.
  •       النظام الهرمي لا يتضمن تقديم أية سلع أو خدمات، فقد جذب مشتركين جدد للتسجيل وجنى العمولات منهم.

من حيث سرعة العوائد واستمراريتها

  •       البيع المباشر تتحقق فيه العوائد ببطء في البداية، وذلك لأنها متوقفة على إقناع العملاء بالشراء وتحقيق مبيعات فعلية، ولكنها تكون أكثر استدامة على المدى البعيد.
  •       النظام الهرمي تتحقق في العوائد بشكل سريع في البداية، ثم تبدأ في الانخفاض حتى تختفي مع الوقت، لذلك تكون أقل استدامة على المدى البعيد.

من حيث التدريب والدعم التسويقي

  •       البيع المباشر يحصل فيه البائعون على خطة مبيعات وتدريبًا على المنتجات، كما أنه في الكثير من الأحيان يتم تقدم الحوافز على المبيعات.
  •       النظام الهرمي على الأغلب لا يتم فيه تقديم أي برامج تدريبية أو دعم تسويقي للمشاركين، فقط يركز المشاركين القدامى على جذب المشاركين الجدد للحصول على عمولات.

من حيث سياسات الخروج والاسترداد

  •       البيع المباشر يوجد به سياسات واضحة يتم الاتفاق عليها عند التعاقد، كما أنه يكون هناك إمكانية للخروج واستراد المستحقات وفقاً لنصوص العقد المتفق عليه عن التسجيل، لذلك فهو من الأمور القانونية والمشروعة.
  •       النظام الهرمي لا يوجد به سياسات واضحة، كما أن إمكانية الخروج صعبة لعدم إمكانية استرداد المستحقات مجدداً، لذلك يتم اعتبار النظام الهرمي أحد الممارسات الغير قانونية والغير مشروعة أيضاً في الكثير من الأحيان.

من حيث العملاء المستهدفين

  •       البيع المباشر يستهدف المستهلكين النهائيين الذين سيتمكنون من خلالهم تحقيق مبيعات المنتجات عبر أساليب التسويق والتوزيع.
  •       النظام الهرمي يستهدف المشتركين الجدد للتسجيل والحصول على عمولات مقابل ذلك.

من حيث قواعد السلوك

  •       البيع المباشر يلتزم البائعون فيه بقواعد السلوك التي تحددها المنظمة التي يسوقون منتجاتها.
  •       النظام الهرمي لا يوجد به أية قواعد للسلوك، يمكن فعل أي شيء لمجرد جذب مشتركين جدد والحصول على عمولات.

من حيث المشروعية

  •       البيع المباشر أحد أشكال الأعمال القانونية والمشروعة القائمة على الاستثمار والبيع والشراء.
  •       النظام الهرمي لا يتبع أشكال الأعمال القانونية لذلك فهو غير مشروعاً.
كيف تعمل كيونت Qnet؟

كيونت QNET هي واحدة من أفضل الشركات التي تقدم مجموعة متنوعة من الخدمات والمنتجات المميزة، حيث منتجات العناية بالبشرة والتغذية إلى الساعات والمجوهرات السويسرية.

وكذلك عدد من الخدمات كدورات التعليم عبر الإنترنت، وذلك على أساس حصري إما عن طريق المبيعات عبر الإنترنت أو من خلال الممثلين المستقلين (IRs) الذين يتعين عليهم التسجيل على موقع أو مكتب الإفتراضي الخاص بهم برقم تعريفي خاص بهم وبعد التسجيل.

وبعدها يصبح لديهم الحق في تقديم خدمات تسويقية لشركة كيونت QNET Limited من خلال الترويج لمنتجاتها وخدماتها للعملاء، وفي المقابل يحصل الممثلين المستقلين (IRs) على العمولات مقابل عمليات البيع الناجحة (وليس مقابل تسجيل مشتركين جدد بواسطتهم كالنظام الهرمي).

لذلك ففي نموذج أعمال كيونت المحدود يمكن للممثلين المستقلين كسب عمولة البيع بالتجزئة، حيث أنهم يحصلون على المنتجات بسعر مخفض قليلاً ليتمكنوا من بيعها بسعر أعلى و يحصلون على عمولتهم.

كما أنهم يمكنهم أن يحصلوا على عمولات وأرباح إضافية بالاعتماد على أحجام المبيعات الناتجة عن الإحالات المباشرة وغير المباشرة التي يحققونها وفقاً للشروط التي تضعها كيونت في هذا الأمر.