البيع المباشر كيونت

إن البيع المباشر كيونت يشكل منصة عالمية للناس للبحث عن مصدر دخل إضافي بجانب عملهم أو عن عمل بدوام كامل. ومثل أي عمل آخر، ينجح  البعض ويفشل البعض. ويحقق بعض الناس أهدافهم التجارية بسرعة، بينما يستغرق البعض الآخر وقتا طويلا لبلوغ أهدافهم. وهذا هو جمال البيع المباشر، رغم ذلك, إنه ذلك النوع من الأعمال الذي يختلف في طريقة عمله من شخص لآخر. لهذا السبب تختلف النتائج من شخص لآخر.

 ما الذي يميز البائعين المباشرين الناجحين؟ ما هي العوامل والسمات الأساسية لنجاح البيع المباشر؟ او  ماذا يتطلب نجاح المرء في البيع المباشر؟

 عندما يتعلق الأمر بالبيع المباشر، السؤال الأكثر شيوعا هو إذا كان من السهل النجاح فيه. وكما هو الحال مع معظم الأعمال التجارية، فإن العمل الشاق والتصميم هما أهم الصفات التي يجب أن يتميز بها البائع المباشر. الحقيقة أن البيع المباشر ليس للجميع، والبعض ليسوا على استعداد للقيام بالمطلوب للنجاح في هذا العمل, أحد الأسباب العديدة التي تجعل بعض الناس يجنون المال وينجحون في البيع المباشر هو تحمسهم له واستثمارهم للوقت والجهد.


أهم سبع أسباب نجاح البعض في جني المال في البيع المباشر كيونت

البيع المباشر كيونت

  1.  يمتازون بالتصميم
  2. لديهم خطة  
  3. يمتازون بالاستمرارية  
  4.  يأخذون العلاقات على محمل الجد 
  5. لا يتوقعون النجاح بين ليلة وضحاها   
  6. لا يزيدون من تعقيد العمل  
  7. يمتلكون الدعم من الرؤساء

    هل سمعت من قبل عن قصص نجاح ضخمة في البيع المباشر؟ قد تتساءل, كيف يفعلون ذلك؟

 اليوم نتعمق في معرفة لماذا يجني بعض الناس المال في هذا العمل بينما البعض الآخر لا ينجح.

 ساعد البيع المباشر العديد من الناس من جميع مناحي الحياة على كسب الاستقلال المادى ولكن، لا يتمتع الجميع بنفس مستوى النجاح.

إذن ما الذى يفصل بين الناجح في البيع المباشر وغير الناجح؟ وهل من الممكن حتى النجاح في هذا العمل التجاري؟

 لقد شهد البيع المباشر على مر السنين نصيبه العادل من النجاح وإذا بحثنا فى أسباب هذا النجاح دائما ما يرجع ذلك إلى العمل الشاق والتصميم.

الانضمام للعمل في البيع المباشر مثل أي عمل آخر يتطلب مجموعة من الصفات للنجاح و من الأفضل تجنب القيام ببعض الأشياء إذا كنت تبحث حقا عن النجاح,و أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل الناس يفشلون في البيع المباشر هو كونهم يفتقرون إلى التركيز والاستمرارية,حيث يتحمس البعض في البداية ولكن يصرف انتباههم بسهولة وهذا يضر بالعمل. ويتغلب الناجحون على ذلك بالتزامهم بخطة للعمل كل يوم, حيث يعتمد نجاحك على قدرتك على المثابرة كل يوم بلا كلل والمبادرة في البيع المباشر.

يجب أن تجعل ذلك هو الشيء الرئيسي الخاص بك وتقرر أن تفعل ذلك على أساس يومي. وتحديدك للأهداف مهم جدا ، والتخطيط ووضع جدول زمني مهم جدا، إذا استيقظت في الصباح ولم يكن لديك جدول زمني لا يمكنك كسب المال في المستقبل, لذا يجب أن يكون لديك جدول زمني وخطة وعندما تفعل ذلك سوف ترى النتائج ، لذا تذكر، التصميم هو صديقك ، والمماطلة والكسل هما العائق الرئيسى بينك وبين النجاح.

المماطلة تقتل الدافع والإنتاجية، ولهذا السبب يعرف البائعون الناجحون بالضبط مدى أهمية تجنب تأجيل الأمور. مثل قولك إنني سأفعل هذا لاحقا وهذا سبب آخر لفشل الناس في تسويق الشبكات، إنهم فقط لا يفعلون الأشياء التي قالوا أنهم سيفعلونها.
لذا إن كنت من محْبّينُ المماطلة تَحتاج لإعتِبار كَمْ التأثير السلبي الناتج عنها على عملِكَ.

 عدم الإستمرارية عامل آخر يسبب الفشل. حتى ترى النتائج, الإستمرارية هى مفتاحك للوصول إلى كل ما تريد. فالأمور العادية التي تقوم بها يوميا ستؤدي إلى نتائج غير عادية في مجال التسويق الشبكي على المدى البعيد. الأشياء العادية التي تتم يوميا مثل إرسال رسالة إلى شخص ما فهى مهمة عادية, كتابة منشور على مواقع التواصل الالكترونى مهمة عادية ، والسؤال عن صديق إذا كان سيكون متاحا للتحقق من شيء ما, كلها مهام عادية ولكن عليك القيام بها كل يوم حتى تحصل على نتائج غير عادية ، لذلك تذكر حتى أصغر عمل تقوم به باستمرار يمكن أن يحدث فرقا كبيرا في عملك. والنقطة التالية التى قد تعوق النجاح هى الاستخفاف بالعلاقات ، والبيع المباشر مشروع تجاري مبني على العلاقات القوية و يحتاج إلى وقت وجهد لبناء العلاقات ، وبدون ذلك فإن العديد من الأعمال التجارية لا تصل إلى كامل إمكاناتها.
وكثيرا ما يبذل البائعون جهودا إضافية للتعرف على زبائنهم، وذلك يساعد في بناء علاقات حقيقية ويزيد من التواصل مما يزيد من فرص النجاح.

والحاجز الآخر الذي يحول دون النجاح هو انتظار نتائج فورية، وهو أمر لا يمكن تحقيقه، عندما يتعلق الأمر ببناء مشروع تجاري ناجح لا توجد طرق مختصرة. على البائعون الناجحون في البيع المباشر أن يضعوا الكثير من العمل والجهد في بناء أعمالهم التجارية كل ثانية بجهد متواصل ، فعندما كنت في المدرسة في بدايتى كبائع مباشر كنت إما على هاتفي أو في دفتر ملاحظاتي أفعل كل ما كان علي لنجاح عملي ، اقوم باستثمار ما يقارب 15 إلى 20 ساعة كل يوم في عملى , لذا يجب أن تعرف أنه ليس هناك طرق مختصرة في هذا العمل.

المبالغة فى تعقيد الأمور هى سبب آخر لفشل بعض الأعمال التجارية ، بل هي طريقة أكيدة للفشل فى تجارة البيع المباشر. فالعمل التجاري لا يتطلب استراتيجية معقدة ، بل إن إبقاء الأمور بسيطة قدر الإمكان يساعد البائعين والعملاء على حد سواء. وأخيرا، يمكن أن تفشل تجارة بيع مباشر إذا كان المسؤول عن فريق العمل غير داعم. ففي كثير من الأحيان يقوم المسؤولون عن فريق العمل على نقل معارفهم وخبراتهم لمساعدة فريقهم على النمو و البائعون المتمرسون يعرفون قيمة وجود شبكة دعم قوية, ومساعدتهم على زيادة نجاح أعمالهم التجارية في البيع المباشر ليس معقدا كما تتخيلون ولكنه يتطلب سلوكا سليما وكثيرا من العمل الشاق. وفي النهاية تذكر,أن كل شئ فى هذا العمل قائم على بناء علاقات حقيقية.