إذا اعتمدنا على النجاح الذي حقَّقه ممثِّلونا المستقلون أثناء الإغلاق، فسنجد أن النجاح في البيع المباشر يرجع تمامًا إلى الاستمرارية. في هذه الحلقة من سلسلة جلسات إنستغرام لايف (Chief’s Instagram Live)، يعلن شيف بتحمُّس بأنه قد رأى الدليل على الجهد الكبير الذي يبذله ممثِّلونا المستقلون في العمل، ويحثنا على الاستمرار على نفس النسق في إطار تخفيف إجراءات الإغلاق حول العالم وعودة الأمور إلى طبيعتها.

مفتاح النجاح في البيع المباشر

ممثِّلو شركة (QNET) المستقلون يحطِّمون الأرقام القياسية!

بدأ شيف هذه الحلقة من سلسلة جلسات إنستغرام لايف بالتحدُّث عن كيف أنه يُضرب بكم أنتم، ممثِّلي شركة (QNET) المستقلين، المثل في النجاح في البيع المباشر أثناء هذا الإغلاق. وإذا اعتمدنا على عدد قصص النجاح، فيعني ذلك أنكم قد عملتم بجهد أكبر من أيِّ وقتٍ مضى – ويعني ذلك حصولكم على أجور أكبر، وتقدُّمكم أكبر في المراتب، وتحقيقكم لعدد قياسي من النجاحات!

سر مستوى تركيز ممثِّلينا المستقلين

يقول شيف أن هذا المستوى من الحماسة والتركيز يرجع إلى التحوُّل الجذري المذهل في الطريقة التي تفكِّرون بها أنتم، ممثِّلينا المستقلين. ونظرًا لوباء فيروس كورونا المستجد (COVD-19) وتداعياته، يلازم الممثِّلون المستقلون حول العالم منازلهم دون أيِّ التزامات خارجية. ويعني ذلك أن محور التركيز الوحيد كان أعمال شركة (QNET)، فقد اختفت مصادر التشتيت العادية – مثل الازدحامات المرورية ووظائف الدوام الجزئي والأخبار السلبية على جوجل. وحتى العملاء المُحتمَلين أصبح من الأسهل الحصول عليهم لأنهم أيضًا لم يكن لديهم أسبابًا خارجية تمنهم من الاستماع إلى عروضكم التقديمية. وقد كانت النتائج لا تُصدَّق!

“إن الخطر الأكبر ليس ما سيفعله أعضاء الخط السفلي في الشبكة (Downlines)، بل هو ما سيفعله أعضاء الخط العلوي في الشبكة (Uplines). وإذا فقد أعضاء الخط العلوي في الشبكة تركيزهم أو عزمهم، فيؤثِّر ذلك على المنظَّمة بأسرها. ويجب عليك بصفتك من أعضاء الخط العلوي في الشبكة، ومسوِّقًا شبكيًّا، أن تتمتَّع بحماس أكبر حتى مما كنت عليه قبل الحجر.”

– شيف باثمان سيناثيراجا

امض قدمًا بذلك العزم

حيتما فكَّر شيف في إلغاء إحدى حلقات سلسلة جلسات إنستغرام لايف بسبب العيد، خطر على باله أن ذلك سيكون انقطاعًا لاستمراريته، وهو لم يكن يريد ذلك. وعلى نفس المنوال، فمع تخفيف الدول حول العالم لإجراءات الإغلاق، نحتاج إلى الحفاظ على نفس الحماس والشغف الذين وجَّهناهما نحو رحلة البيع المباشر خلال الثمانية أسابيع الماضية. ويمكنك الاحتفال بحريَّتك، ولكن لا تدع العزم ينخفض. ومع عودة حياتنا الاجتماعية ببطء، لنتخذ قرارًا واعيًا بجعل هذا المستوى من الإنتاجية المستوى الطبيعي لنا.

أنت الحل

ذكَّرنا شيف بكيف أنه خلال الأيام الخمسة لمؤتمر (V-Con) محور تركيزنا الوحيد هو شركة (QNET). ولم توجد أيِّ مصادر تشتيت، وكنا مركِّزين تمامًا، وكنا يقظين، واستعبنا كل كلمة، حتى ولو كان ذلك يعني أننا نمنا الساعة الثانية صباحًا واستيقظنا الساعة الخامسة صباحًا. وكانت فترة الإغلاق شبيهة بذلك، وقد تمكَّن الكثير من ممثِّلينا المستقلين من بلوغ الحد الأقصى خلال 3 أشهر فقط. ويشجِّعنا شيف على أن نرسِّخ لدينا فكرة التصرُّف كما لو كان كل يوم هو مؤتمر (V-Con). وكما تأقلمنا مع هذا الإغلاق وتكيَّفنا معه واستعبناه، فنحن قادرون تمامًا على المحافظة على هذا العزم. وكل ما علينا فعله هو التعهُّد بالحفاظ على تركيزنا وجعل ذلك هو الوضع الطبيعي لنا، حتى مع تخفيف قيود الإغلاق. ويجب الاستمرار في حماسنا والحفاظ عليه.

ما الذي يمكنني فعله من أجل الحفاظ على العزم؟

فيما يلي الأمور التي يمكنك فعلها من أجل الاستمرار في تقديم أداء مذهل وتحقيق النجاح في البيع المباشر:

  • تأكَّد من عدم تغيير أيِّ شيء. وإذا كان لديك نظامًا يعمل، فحافظ عليه. ولا تبطئ.
  • يجب أن تكون أنت أساس المقارنة لنفسك. والاستمرارية هي السر.
  • الموثوقية هي ما تجعلك عضوًا رائعًا من أعضاء الخط العلوي في الشبكة. وكن دائمًا موجودًا من أجل أعضاء الخط السفلي في الشبكة – فهذا ما يميِّزك عن باقي شركات التسويق الشبكي الأخرى.
  • كن شخصًا مليئًا بالحماس فيما يتعلَّق بأهدافك الزمنية الأسبوعية.

يمكن تحقيق النجاح في البيع المباشر إن نقلت الحمض النووي لشركة (QNET) إلى أعضاء الخط السفلي في الشبكة وصنعت قادة لن يتوقَّفوا عن العمل أبدًا. وإن الجوهر الحقيقي للحفاظ على أعمالك على المدى البعيد هو الولاء.

خذ هذا الوقت لتهنئة نفسك واحتفل بنجاحاتك خلال هذه الفترة الصعبة، فهي مذهلة! وإنك لم تبن فرقًا، بل بنيت عائلة، وهذا ببساطة أمرٌ مذهل. فعندما كان العالم يعاني، تمكَّنت أنت من الاستمرار في تحقيق الكسب! لا تنس الحفاظ على حماسك والمواصلة! النجاح في متناول يديك!

يمكنك مشاهدة جلسة إنستغرام لايف الكاملة من هنا: